منهجنا

منذ بدايتنا، كان عبد اللطيف جميل أحد رواد التغيير الاجتماعي الإيجابي الفعال داخل المجتمعات التي يخدمها. في عام ٢٠٠٣، اصطبغ عمله الاجتماعي بصبغة رسمية من خلال التزامه بالاستدامة الاجتماعية والاقتصادية عن طريق إيجاد برنامج خدمي مجتمعي، والذي يعرف اليوم بمجتمع جميل.

مساعدة المجتمعات في الارتقاء

نحن لا نعرّف الآخرين بمشكلاتهم ولكن نعرفهم بقدراتهم وإمكانياتهم. لذلك؛ نقوم بالاستثمار في التدريب والمساعدة على توفير فرص العمل والأعمال التي تهدف إلى مساعدة المجتمعات وتحسينها. ولذلك أيضاً نقدم الدعم للفن والفنانين ونعرض أعمالهم لإلهام الآخرين وتحسين حياتهم في جميع أنحاء العالم. نحن نعي تماماً أهمية تمكين الفرد وتبني المواهب وبناء مجتمع مستدام مكتفٍ ذاتياً. من خلال مبادراتنا، نحن ملتزمون بتوفير الفرص لأفراد المجتمع ودعمهم لتحقيق أحلامهم وبناء مسيرتهم المهنية وتنميتها؛ لتحويل الآمال إلى واقع.

دائماً معاً

نحن نؤمن بالمنهج التعاوني من خلال تأسيس شراكات وتجنب مضاعفة تكلفة الموارد غير الضرورية، والعمل الدؤوب عبر شراكتنا الموطدة مع مؤسسات عالمية، فعلى سبيل المثال وليس الحصر معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا ومتحف فيكتوريا وألبرت في لندن ومؤسسة جرامين-جميل ومتحف متروبوليتان في نيويورك،حيث تؤثر برامجنا و مبادراتنا في جميع أنحاء العالم لتحقيق التغيير الإيجابي في المستقبل.